الانتقال الى المحتوى الأساسي

عمادة شؤون الطلاب

متطلبات المواصفة الدولية ISO 9001-2015


يعتبر اعتماد نظام إدارة الجودة قرار استراتيجي للعمادة ليساعدها في أدائها العام، ويشكل جزء لا يتجزأ من مبادرات التنمية المستدامة. وتعد المواصفة الدولية ISO 9001-2015 هي المرجعية القياسية التي ستعتمد عليها العمادة في تأسيس هذا النظام، حيث أن الفوائد المتوقعة من تطبيق نظام إدارة الجودة المبني على هذه المواصفة العالمية هي:
•    قدرة العمادة على الوفاء باستمرار بمتطلبات العملاء والمتطلبات القانونية والتنظيمية التي تنطبق على الخدمات التي تقدمها.
•    تيسير الفرص لتعزيز رضا العملاء.
•    التعامل مع المخاطر والفرص ذات العلاقة بسياق العمادة وأهدافها.
•    القدرة على إبراز توافقها مع متطلبات نظام محدد لإدارة الجودة.

وتلتزم العمادة بالمتطلبات التالية للمواصفة الدولية:


1-المجال: أن تكون جميع متطلبات هذه المواصفة قابلة للتطبيق لجميع المنظمات بغض النظر عن نوعها وحجمها و الخدمة التي تقدمها، وتحدد المواصفة هذه المتطلبات عندما تكون المنظمة بحاجة إلى إثبات قدرتها على أن تقدم وبشكل مستمر خدمة تلبي متطلبات العملاء والمتطلبات التنظيمية المعمول بها.

2-المرجع: الاعتماد على  ISO 9001-2015: (نظام إدارة الجودة – الأسس والمفردات) كوثائق مرجعية قياسية أساسية من أجل تطبيق نظام إدارة الجودة.

3-المصطلحات والتعاريف: تطبيق جميع العبارات والتعاريف الواردة بالمواصفة القياسية الدولية ISO 9001-2015.

4-سياق المنظمة: تحديد القضايا الداخلية والخارجية المتلعقة بالغرض منها وبإستراتيجيتها المباشرة والمؤثرة على قدرتها لتحقيق النتائج المرجوة من نظام إدارة الجودة فيها، وتحديد الأطراف المعنية ذات العلاقة بنظام إدارة الجودة ومتطلباتهم، تحديد الحدود والتطبيق لنظام إدارة الجودة فيها، تحديد العمليات اللازمة لنظام إدارة الجودة فيها، والمحافظة على المعلومات الموثقة لدعم تشغيلها وتنفيذها كماهو مخطط لها.

5-القيادة: برهنة الإدارة العليا قيادتها والتزامها مع مراعاتها لنظام إدارة الجودة من خلال تحمل مسؤولية فاعلية نظام إدارة الجودة، ملائمة سياسة وأهداف الجودة مع السياق والتوجهات الاستراتيجية للعمادة، تأكيد تكامل متطلبات النظام في عمليات العمادة، تشجيع استخدام منهج العملية والتفكير القائم على المخاطر، تعزيز التحسين، التركيز على العملاء، تأكيدها بأن المسؤوليات والصلاحيات للأدوار ذات العلاقة تم تعيينها وإيصالها وفهمها في جميع أنحاء العمادة.

6-التخطيط: الأخذ بعين الاعتبار عند التخطيط بأفعال معالجة المخاطر والفرص بدمجها في عمليات نظام إدارة الجودة وتقييم فاعلية تلك الأفعال، التخطيط عند إنشاء أهداف الجودة للمهام ذات العلاقة وللمستويات وللعمليات المطلوبة لنظام إدارة الجودة و المحافظة على المعلومات الموثقة لهذه الأهداف، التخطيط لأي تغييرات تتم في نظام إدارة الجودة مع مراعاة تكامل نظام إدارة الجودة وتوفر الموارد وإعدة توزيع المسؤوليات والصلاحيات.

7-الدعم (المساندة): تحديد وتوفير الموارد الطلوبة لإنشاء وتنفيذ والمحافظة على والتحسين المستمر لنظام إدارة الجودة، الموراد البشرية الضرورية للتنفيذ الفعال للنظام وتشغيل وضبط العمليات فيه، البنية التحتية الضرورية لتشغيل العمليات فيها لتحقيق المطابقة للخدمات، البيئة الضرورية لتشغيل العمليات فيها، المعرفة الضرورية لتشغيل العمليات وتحقيق مطابقة الخدمة، الكفاءة اللازمة للموارد البشرية الذي يؤدون العمل تحت الضوابط المؤثرة على كفاءة وفاعلية النظام، المعلومات الموثقة المطلوبة بموجب هذه المواصفة الدولية وأهميتها وتحديثها وضبطها.

8-التشغيل: تخطيط وتنفيذ وضبط العمليات المطلوبة لتلبية المتطلبات لتحقيق الخدمات وتنفيذ الأنشطة من خلال التواصل مع العملاء، تحديد متطلبات الخدمات ومراجعتها وضمان تعديل المعلومات الموثقة عند التغييرات فيها، تحديد وضبط الخدمات التي لا تطابق متطلباتها، تحديد الحاجة الفعلية للمستلزمات بناء على حاجة العمليات الرئيسية ومخرجاتها في تقديم الخدمات المختلفة واختيار الموردين المناسبين بناءً على تقييم التعاملات السابقة، تطبيق نظام رقابة ومتابعة في مختلف المراحل المناسبة أثناء إنجاز العمليات وتقديم الخدمات.

9-تقييم الأداء: مراقبة وقياس أداء وفاعلية نظام إدارة الجودة، مراقبة تصورات العملاء للدرجة التي تفي باحتياجاتهم وتوقعاتهم، تحليل وتقييم المعلومات الناتجة عن المراقبة والقياس،  تخطيط وإنشاء وتنفيذ والمحافظة على برامجتدقيق داخلية لتقييم توافق نظام إدارة الجودة مع متطلبات المواصفة الدولية، المراجعة الإدارية على فترات مخططة لتأكيد استمرار الملائمة والكفاية والفاعيلة والتوافق مع التوجهات الاستراتيجية للمنظمة.

10-التحسين: تحديد واختيار فرص التحسين والتنفيذ لأي أفعال ضرورية لتلبية متطلبات العملاء وتعزيز رضاهم، الاستجابة لحالات عدم المطابقة بضبطها وتصحيحها والتعامل مع عواقبها وإزالة أسبابها لعدم تكراراها، الاحتفاظ بالمعلومات الموثقة كدليل على طبيعة عدم المطابقة ونتائج الأفعال التصحيحية، التحسين المستمر لنظام إدارة الجودة بصورة ملائمة وكافية وفاعلة.


أرسل الصفحة لصديق إطبع هذه الصفحة أبلغ عن خطأ في الصفحة أضف رابط الصفحة لموقعك
آخر تحديث 2/6/2019 7:45:05 PM